ببالغ الحزن والأسى ننعى واحدا من علماء العراق الاستاذ الدكتور حازم الدراجي ونعزي الاسرة الجامعية برحيل نجم من نجومها لتذهب نفسه الى ربها راضية مرضية.

اننا نعتز ونفتخر بأن فقيدنا ترك علماً ينتفع به ، وهذا العلم سيبقى صدقة جارية لم ولن ينقطع.

لقد كان رحمه الله عالما جليلا ، مثل العراق في المحافل العلمية عالميا ، ومايؤسفنا هو اننا فقدناه وهو في ذروة عطائه، لكن حسبنا ان لا حول ولا قوة الا بالله، وانا لله وانا اليه راجعون، له الرحمة والغفران ولذويه ومحبيه الصبر والسلوان.

الدكتور عبد الرزاق العيسى

وزير التعليم العالي والبحث العلمي

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات