نظم مركز التحسس النائي في جامعة الكوفة، ورشة علمية بشأن استعمال المرئيات الفضائية لمراقبة واستكشاف التلوث في العراق ودول الجوار.

وتضمنت الورشة إلقاء محاضرة تطرقت الى حجم التلوث الهوائي الذي سببه حرق معمل كبريت المشراق وابار النفط بالقيارة من عصابات داعش الارهابية.

وتناولت الورشة التي حاضر فيها عدد من المختصين مراقبة تدهور كمية المياه في منابع نهر دجلة جنوب تركيا وشمال العراق ومقدار التلويث الذي تسببه معامل الزيوت في بغداد على نهر دجلة عبر رمي ملوثاتها بصورة مباشرة في النهر.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات