أطلقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، مشاريع تطوير مناهج العلوم الانسانية وتحديثها في الجامعات العراقية.

وقال وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبد الرزاق العيسى خلال ندوة خاصة بتحديث مناهج العلوم الانسانية في أقسام وكليات العلوم الإدارية والاقتصادية، والعلوم السياسية، والجغرافية، وعلوم التخطيط الحضري والاقليمي، واللغة الانكليزية، ان الوزارة قامت بوضع التوجهات الاستراتيجية لتطوير وتحديث مناهج هذه العلوم لدورها الفاعل في تشكيل ثقافة الانسان وسلوكه المستند الى فلسفة يتجلى فيها تجسيد العلاقة بين الفرد والمجتمع وترسيخ الهوية الوطنية وتعزيزها وحل الكثير من الاشكاليات التي تواجه الواقع الاجتماعي والاقتصادي والسياسي والقانوني في العراق.

وأوضح العيسى ان المنهج يمثل الركن الأساس في العملية التعليمية بأبعادها كافة فهو الأداة التي يستمد منها التعليم قدراته ويستند إليها في تحقيق أهدافه وأهداف خطط التنمية الشاملة والمستدامة، موضحاً ان قيمة مخرجات التعليم وكفاءتها وجودتها تقاس بمدى قوة الأسس والمعايير التي تبنى عليها الاهداف والمفردات الخاصة بالمناهج الدراسية.

وأكد العيسى ان الدور الريادي الذي يقوم به الأستاذ الجامعي بوصفه مربياً وقائداً في المجتمع له أثر واضح في تعزيز منظومة القيم والاتجاهات وانماط السلوك في البيئة الجامعية والذي يتبنى تطبيق هذا المنهج .

واستعرض مسؤولو اللجان المشرفة على تطوير المناهج تفاصيل هذه المشاريع واهميتها بما يناسب حاجة المجتمع في القطاعات الحيوية .

وختمت الندوة بتلاوة التوصيات العلمية بهذا المنجز الذي يشرف عليه  مستشار الوزارة الدكتور محسن الفريجي, بالتعاون والتنسيق مع دائرة البحث والتطوير في الوزارة.

 

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات