ناقشت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مع أعضاء من لجنة التعليم البرلمانية تطوير مقومات المؤسسات الجامعية بما يجعلها بمصاف المؤسسات الجامعية والأكاديمية  في الدول المتقدمة.

وقال وزير التعليم العالي الدكتور عبد الرزاق العيسى، خلال استقباله وفدا من لجنة التعليم البرلمانية، إن الوزارة تواصل جهودها في اتجاه تطوير مقومات التعليم في العراق عن طريق تطبيق الخطط  الموضوعة لهذا الغرض، وجعل المؤسسات التعليمية بمصاف نظيراتها في الدول المتقدمة.

وأضاف العيسى أن الوزارة تتعامل على وفق سياسة الانفتاح على مؤسسات الدولة بهدف الوصول إلى واقع تعليمي مزدهر، يخدم المجتمع بما يوفر متطلبات سوق العمل من خلال رفده بمخرجات تتمتع بمستويات علمية رصينة.

واستعرض المجتمعون في أثناء اللقاء الذي ضم وكيل الوزارة للشؤون الإدارية الدكتور محمد السراج، والمدير العام لدائرة الدراسات والتخطيط والمتابعة الدكتور سهيل نجم عبد الله، ومدير التعليم الجامعي الأهلي السيد علي رزوقي، أهم مستجدات وتطورات العملية التعليمية في الجامعات والمعاهد العراقية، فضلا عن مناقشة المشكلات التي قد تعترض تطبيق الخطط والاستراتيجيات المستقبلية الخاصة بالوزارة وتشكيلاتها التعليمية.

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات