وجهت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مؤسساتها كافة بضرورة الالتزام بتوجيهات خلية الازمة للوقاية من الاصابة بفايروس كورونا.

وقال المدير العام لدائرة الدراسات والتخطيط والمتابعة الدكتور ايهاب ناجي إن الوزارة وجهت بضرورة التزام الجامعات كافة والمؤسسات التعليمية بتوجيهات خلية الازمة لمواجهة خطر الاصابة بفايروس كورونا، مبينا تخويل مجالس الجامعات بايجاد الالية المناسبة لايصال المحاضرات الى الطلبة كالمنصات الإلكترونية المعتمدة عبر مراكز الحاسبات في الجامعات وغيرها بالشكل الذي يعوض المادة العلمية للطلبة أثناء العطلة المعلنة.

وأضاف أن على التدريسيين تكثيف الجهود لغرض المحافظة على التوقيتات الزمنية للكورس الدراسي الأول دون التأثير على الكورس الثاني واعتبار المادة التي تم تدريسها للطلبة هي الأصل، موضحا أنه سيتم اعتبار المحاضرات المعطاة قبل تعطيل الجامعات بسبب تداعيات فايروس كورونا هي الأصل للانطلاق بمحاضرات التعليم الإلكتروني التي ستعتبر مكملة للمحاضرات الممنوحة للطلبة سابقاً.

ونوه المدير العام ان آلية التعليم الإلكتروني تعد آلية مؤقتة نظراً للظروف الحالية ولا تعد بديلاً للمحاضرات التي تعطى للطلبة في الاقسام بالظروف الاعتيادية.

المزيد حول أخبار الوزارة
المزيد من المقالات