تمكن الباحث في دائرة بحوث المواد في وزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة الدكتور راضي محسن جياد من تصميم وبناء منظومة مراقبة أمنية للاتصالات في الالياف الضوئية عبر ارسال اشارة ضوئية بقدرة واطئة .

وقال راضي ان المنظومة تعمل بإمكانية كشف وحساسية عاليتين إذ يمكن استخدام مجزئ الاطوال الموجية الضوئية وجهاز قياس التوهين الذي يعمل على الاستثارة المنعكسة وجهاز تحليل الطيف الضوئي للكشف عن الاشارة , كما يمكن لهذه المنظومة مراقبة خط انابيب النفط والغاز للحماية من التسرب او الاستراق ومراقبة سطوح السدود من التلف عبر اضافة متحسسات ألياف ضوئية.

واضاف ان التقنية المعتمدة تسهم في بناء منظومة مراقبة وانذار من الاختراق والحد من الوصول الى الكيبل الضوئي وبالأخص عند قيام بعض الشركات بتطوير وسائل ومعدات التنصت وسرقة البيانات المرسلة عبر شبكة الالياف الضوئية عند مناطق التوصيلات ووحدات اعادة التحميل (المكررات الضوئية) الامر الذي يتسبب بخسارة كبيرة للإشارة الضوئية في تلك المناطق .

المزيد حول العلوم و التكنولوجيا
المزيد من المقالات