تمكن التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور مدحت شاكر من إنجاز دراسة علمية عن تأثير حفر الأنفاق في هبوط أسس الركائز المشيدة للمباني المجاورة لهذه الأنفاق.

وبينت الدراسة أن حفريات الأنفاق في العديد من المدن الكبيرة المكتظة بالسكان تكون قريبة جداً من المباني، حيث يتوجب تقييم أداء ركائز هذه المباني كخطوة مهمة لضمان سلامتها الإنشائية عند حفر الأنفاق المجاورة.

وتضمنت الدراسة أجراء تحليل ثلاثي الأبعاد بالإعتماد على طريقة العناصر المحدودة وبإستخدام برنامج (Plaxis 3D, 2013)، ودراسة تأثير حفر النفق على سلوك ركيزة حفر منفردة ومجموعة ركائز (3×3)، مع الأخذ بنظر الاعتبار الاتجاه الطولي والجانبي والرأسي بين النفق والركيزة، فضلاً عن بيان تأثير نوع التربة على الركيزة في أثناء عملية حفر النفق.

وأكدت نتائج الدراسة أن الهطول الرأسي للركيزة يزداد مع تقدم حفر النفق، الذي  يؤدي بدوره إلى النقصان في القوة المحورية للركيزة، التي يكون محورها منطبق مع محور النفق.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات