تمكن فريق بحثي مشترك في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، من إنجاز دراسة علمية للتحري عن جينmecA في بكتريا المكورات العنقودية الدموية المعزولة من دم الأطفال والمقاومة لمضاد المثيسيلين الحيوي.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من الدكتورة ختام حبيب رسول والدكتورة نظيمة حمود حسين والتدريسية بثينة محمد طه والباحثة سارة علي جاسم، إلى التحري عن جين mecA في عزلات بكتريا المكورات العنقودية الدموية المقاومة للمضاد الحياتي المثيسيلين، والمعزولة من عينات دم الأطفال، وذلك عن طريق استعمال تقنية تفاعل البلمرة التسلسلي(PCR).

وتضمنت الدراسة عزل 30 عينة من العزلات السريرية لبكتريا المكورات العنقودية الدموية، من مزارع الدم للأطفال المرضى الراقدين بإحدى مستشفيات مدينة بغداد، وإجراء عدد من الاختبارات للكشف عن حساسيتها للمضادات الحيوية ونمطها الظاهري لمقاومة الميثيسيلين، وفحص العزلات بوساطة تقنية تفاعل البلمرة التسلسلي للكشف عن وجود جين mecA.

وبينت نتائج الدراسة أن مضادات اللاينزولدو الكوينوبريستينو الموكسيفلوكساسين، تمتلك فعالية كبيرة في عزلات بكتريا المكورات العنقودية الدموية وتعمل بنسبة حساسية 100%، وأن جميع العزلات تظهر مقاومة عالية لمضادات الاوكساكيلين والبنزيلسيلينو الميثيسيلين، فضلاً عن أن نسبة 93.3%من العزلات كانت إيجابية لجين mecA.

 

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات