أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور قصي السهيل اهمية تطوير واقع المراكز البحثية بما يجعلها بمصاف المراكز البحثية في الدول المتقدمة.

جاء ذلك خلال زيارته للمركز العراقي للبحوث السرطانية والوراثة الطبية في الجامعة المستنصرية.

وقال وزير التعليم إن
المراكز البحثية في الجامعات بحاجة الى تطوير مستويات عملها بما يواءم الواقع العراقي وما يشوبه من مشكلات قد تساهم المؤسسات التعليمية والبحثية بايجاد حلول لها.

وبين السهيل ان الوزارة تعمل لجعل المراكز البحثية في الجامعات العراقية بمصاف المراكز العربية والعالمية لدى جامعات الدول المتقدمة.

من جانبه اوضح رئيس الجامعة المستنصرية الدكتور حميد فاضل التميمي عن حجم الجهود المبذولة من قبل الاسر العلمية في مراكز الجامعة البحثية بغية تطوير وتيرة العمل وتحقيق الافضل.

كما بينت رئيس المركز العراقي للبحوث السرطانية والوراثة الطبية الدكتورة عبير انور أن المركز يعمل وفق خططا لتطوير الاداء واعتماد سياسة التعاون المشترك مع المراكز البحثية في مختلف الجامعات العراقية.

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات