أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تعديل آلية الامتحان الشامل لطلبة الدكتوراه للسنة الدراسية 2018/2017

وقال مدير عام البحث والتطوير الدكتور غسان حميد عبد المجيد إن وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبد الرزاق العيسى ناقش مقترح التعديل في هيئة الرأي وحصلت الموافقة بالإجماع لافتا الى أن الالية الجديدة التي ستطبق على طلبة الدكتوراه المقبولين في السنة الدراسية 2018/2017 تتضمن طرح مشاريع البحوث والاطاريح بعد انتهاء الفصل الاول من السنة الدراسية الاولى ويتم تسجيل أحدها بعد انتهاء الفصل الثاني واقرارها قبل الامتحان الشامل الذي سيكون تحريريا بموضوع المشروع والمواضيع ذات العلاقة فقط. وأضاف أن الامتحان الشفوي سيعرض من خلاله الطالب في جلسة حوارية (سمنر ) مسحا للبحوث السابقة التي تتعلق بمشروع الاطروحة او البحث مع تحديد مسار المشروع والنتائج المتوقعة.

وأشار الى أن لجنة امتحانية في كل قسم او فرع ستشخص أهلية الطالب لعبور الامتحان في ضوء نتيجة الامتحانين التحريري والشفوي التي يجب أن لا تقل عن سبعين بالمئة. وتابع أن فلسفة التعديل الجديد تهدف الى تقليل الجهد والوقت وتكريس المتابعة باتجاه تنفيذ الاطروحة ونشر البحوث العلمية الرصينة في ضوء السقف الزمني الموضوع لإنجاز المشروع.

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات