نظم مركز علوم البحار في جامعة البصرة, محاضرة علمية عن استعمال التنوع السمكي كدليل لتقييم بيئة الاهوار بمشاركة عدد من الباحثين والمختصين.

وتناولت المحاضرة للتدريسي غسان عدنان, الخصائص البيئية لمنطقة الاهوار في الوقت الحاضر من خلال قياس بعض العوامل الفيزيائية, والكيميائية, والهيدرولوجية وسرعة التيارات والأعماق والتصريف.

وبحثت المحاضرة أهمية المشروع نظراً للتغيرات البيئية في منطقة الاهوار بين الحين والأخر وما يصاحبها من تغير في النظام البيئي وتراتب السلسلة الغذائية بسبب التذبذبات في الحصة المائية المخصصة للأهوار وانعكاساتها على المكون الإحيائي كماً ونوعاً، وأهمية الاهوار كبيئة حاضنة للمكون الإحيائي في المسطحات المائية الداخلية.

وبينت المحاضرة التغيرات في التركيبة السمكية كماً ونوعاً بسبب التذبذب في الحصص المائية المطلقه لمناطق الاهوار ومقارنتها بالدراسات السابقة, ورسم معالم السلسلة الغذائية السمكية في منطقة الاهوار ومقارنتها مع الفترات السابقة وتحديد دلائل التنوع السمكي في منطقة الاهوار.

 

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات