كشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبد الرزاق العيسى عن عزم الوزارة افتتاح ملحقيات ثقافية جديدة تلبي احتياجات التواصل العلمي والأكاديمي مع جامعات العالم

 

وقال العيسى في كلمته خلال المؤتمر السنوي الثاني للدوائر الثقافية الذي اقامته دائرة البعثات والعلاقات الثقافية بحضور شخصيات من الملاك المتقدم وممثلي الدوائر الثقافية إن الوزارة عازمة على فتح ملحقيات بحسب ما تقتضيه الحاجة العلمية والأكاديمية مشيرا الى افتتاح الملحقية الثقافية في باريس قبل مدة قريبة .

وتابع أن الظروف الطارئة لم تثن عزيمة الوزارة على الاستمرار ببرنامج الابتعاث ولو بشكل محدود ايمانا منها بأن ابتعاث الطلبة  يعد من الركائز الأساسية في تطوير التعليم العالي في بلدنا حاثا الدوائر الثقافية على تذليل الصعوبات التي قد تواجه الطلبة العراقيين وتقوية العلاقات مع المؤسسات الاكاديمية العالمية.

من جانبه اكد وكيل الوزارة للشؤون العلمية والعلاقات الدولية الدكتور سلام حسن خوشناو أهمية الدوائر الثقافية في متابعة الطلبة الدارسين في الجامعات الأجنبية وتجسير العلاقات وبلورة الاتفاقات ومذكرات التفاهم فيما قال مدير دائرة البعثات والعلاقات الثقافية الدكتور صلاح الفتلاوي إن ثمة جهود حثيثة في اتجاه تطوير عمل الملحقيات الثقافية على وفق آليات ستخدم عملها وتحقق أهدافها المنشودة.

بدوره استعرض الملحق الثقافي في واشنطن الدكتور أسعد توما عمران عمل الملحقيات وخارطة توزيع الطلبة الدراسين في الخارج بحسب التخصصات المدروسة مشيرا الى التنسيق المستمر مع الجامعات التي يرتادها الطلبة العراقيون.

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات