بحث وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لشؤون البحث العلمي الدكتور فؤاد قاسم محمد مع السفير الفرنسي برونو أوبيرت إمكانية تعزيز التعاون الأكاديمي والثقافي بين جامعات البلدين.

وقال وكيل الوزارة إن التعليم العالي تعمل على تعزيز التعاون الأكاديمي مع الجامعات العالمية الرصينة لا سيما في مجال تكنولوجيا المعلومات والاستخدام الرقمي لأحداث التطورات التي تتوفر لها مساحات التطبيق في البيئة العراقية.

وأضاف ان الوزارة تعمل ضمن استراتيجيتها على الإفادة من التجارب التي خاضتها كبريات الجامعات العالمية ولاسيما الفرنسية منها وما خلصت اليها من نتائج واقعية بغية تطوير مستوى التدريسيين والطلبة في مجالات التخصص.

وناقش الجانبان تفعيل آليات برامج مشتركة تخص التعليم الرقمي، والتدريب وتبادل الخبرات عبر إرسال التدريسيين في الجامعات العراقية إلى مراكز وجامعات مماثلة في فرنسا، وتوفير مقومات البيئة التعليمة القادرة على تلبية متطلبات إنجاح برامج التعاون.

من جانبه أبدى السفير الفرنسي برونو اوبيرت استعداد بلاده لتطوير التعاون العلمي والثقافي مع العراق، ومد جسور للتعاون بين المؤسسات التعليمية في البلدين.

 

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات