بحثت رسالة الماجستير في كلية التقنيات الصحية والطبية في الجامعة التقنية الوسطى، الحالة التأكسدية في مرضى سرطان المثانة وعلاقته بمعلمات مناعية معينة، للطالبة هند سلمان جاسم.

وبينت الرسالة، ان سرطان المثانة مرتبط بالإنتاج المتزايد من نوع الأوكسجين التفاعلي ROS وان عدم التوازن بين العامل المؤكسد والعناصر المانعة للتأكسد في الجسم يعبر عن الإجهاد التأكسدي.

وأوضحت الرسالة، دور الاجهاد التأكسدي في سرطان المثانة الانتقالي عبر فحص مستويات قدرة مانع التأكسد الكلية TAC والعوامل الخلوية السايتوكينات المختلفة وعدد من مؤشرات الإجهاد التأكسدي لـ 50 مريض بسرطان المثانة الانتقالي توزعوا بواقع   40 من الذكور و10 اناث باعمار تراوحت بين 31-85 سنة .

وأوصت الرسالة بأهمية تميز مرضى الدرجة العالية لسرطان المثانة الانتقالي بشكل رئيسي بالظهور المتزايد لعلامات الاجهاد التأكسدي ضمن البيئة الدقيقة للورم ومستويات متزايدة لعامل تنخر الورم TNF-a ونقصان في مستويات قدرة مانع التأكسد الكلية  التي تعد من علامات  للتنبؤ في تشخيص المرض.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات