أقام المركز الوطني لبحوث وعلاج السكري في الجامعة المستنصرية، محاضرة علمية عن أنواع الإنسولين المستعمل لعلاج مرضى السكري، بمشاركة عدد من المختصين.

وتضمنت المحاضرة التي ألقاها التدريسي في المركز الدكتور نزار شوقي، التعريف بالأنسولين كهرمون تنتجه خلايا موجودة في البنكرياس استجابة لارتفاع سكر الدم ما يجعل السكر يصل للخلايا لتحصل على الطاقة أو لتخزنه على شكل سكر معقد في الكبد لحين الحاجة، فضلا عن أن غدة البنكرياس تصبح غير قادرة على إنتاج هذا الهرمون لسبب أو آخر وهو ما يعرف بمرض السكري.

وناقشت المحاضرة استعمال الأنسولين لعلاج مرضى السكري من النوع الأول المعتمد على الأنسولين والحالات المتفاقمة من النوع الثاني لتمكينهم من التكيف مع مرض السكري وتعويض غياب الأنسولين الطبيعي، وآلية تحديد وحساب جرعة الأنسولين لكل مريض بحسب حالته.

وتطرقت المحاضرة إلى الأنواع المختلفة للأنسولين العلاجي التي تتضمن الأنسولين الفوري الذي يكون صافيا ولا لون له ويبدأ تأثيره في الجسم بعد الحقنة بعشر دقائق ولا يستمر طويلاً لذلك يخلطه بنوع آخر، والأنسولين السريع أو المنتظم الذي يبدأ تأثيره بعد ثلاثين دقيقة من أخذ الحقنة ويستمر لمدة خمس ساعات ويعد أكثر الأنواع استقراراً ولا يتم خلطه.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات