نظمت دائرة البيئة والمياه في وزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة، محاضرة علمية عن تحضير وتشخيص الحديد النانوي الصفري المدعم، لمعالجة تلوث المياه بالمركبات العضوية.

وتضمنت المحاضرة التي ألقتها الدكتورة أطياف خالد مناقشة انتشار الملوثات العضوية التي تعتبر من أهم المشاكل البيئية التي يعاني منها العالم بصورة عامة بسبب التطور في المجالات الصناعية المختلفة مثل الصناعات النفطية والنسيج وتقنية معالجة المياه وغيرها، اذ تعد من الملوثات الثابتة وغير القابلة للتحلل بالحرارة وضوء الشمس أو التحلل البايولوجي.

وبينت المحاضرة استعمال عدة طرق لمعالجة انتشار هذه الملوثات منها التكتيل، والترسيب، والأكسدة الكيمياوية والامتزاز التي تعد  أفضل الطرق المستخدمة نتيجة لكلفتها الاقتصادية القليلة في معالجة تلوث المياه.

وتناولت المحاضرة دراسة تحضير الحديد الصفري النانوي المدعم على مواد ساندة منشطة ومواد منشطة بطلاء الكاربون لزيادة كفاءة عملية الامتصاص وتشخيص هذه المركبات النانوية بالطرق التشخيصية الحديثة للتحقق من تحضيرها ودراسة عملية الامتصاص لإزالة تلوث المياه من المركبات العضوية مثل الصبغة الزرقاء “Ethylene blue ” 6،4،2 – ثلاثي كلوريد الفينول 6،4،2 والكلوروفورم، فضلا عن دراسة الصفات الثرموديناميكية والحرارية للمركبات النانوية لتقدير وحساب إمكانية التطبيق العملي لهذه المركبات.

المزيد حول العلوم و التكنولوجيا
المزيد من المقالات