حققت جامعة بغداد منجزا جديدا تمثل بدخولها تصنيف التايمز البريطاني بعد أن سجل باحثوها أكثر من سبعة الاف بحث عالمي في مستوعبات سكوبس .

وأظهرت نتيجة التصنيف البريطاني جامعة بغداد ضمن الجامعات العالمية التي خضعت للتنافس والتقويم بحسب مؤشرات تصنيف التايمز لعام 2019 الذي يعد ثاني أفضل تصنيف في العالم بعد تصنيف شنغهاي الصيني.

وحصدت جامعة بغداد التي تدخل للمرة الاولى التسلسل 801 من أصل 1250 جامعة في العالم.

يشار أن جامعة بغداد لها رصيد عال من البحوث المنشورة في مستوعبات سكوبس حيث تجاوز عتبة 7300 بحثا، فيما سجلت حضورا وتنافسا في التصنيفات العالمية الاخرى مثل QS وتصنيف RUR وتصنيف Webometrics  فضلا عن تسجيلها مراتب متقدمة في التنافس مع الجامعات العربية.

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات