ناقشت أطروحة دكتوراه في كلية التربية للعلوم الانسانية بجامعة ديالى، العجز المائي في حوض نهر ديالى وكفاءة السدود التشغيلية التخزينية في مواجهته .

وتهدف الأطروحة التي قدمتها الطالبة أسماء عبد الأمير خليفة الى بيان العوامل الجغرافية المؤثرة في التباين المكاني والزماني للمتساقط المطري، وبيان التصاريف اليومية والشهرية والسنوية لسدي دربندخان وحمرين ، ودراسة تعاقب السنوات الرطبة والجافة لسنوات الدراسة.

وتضمنت الأطروحة، دراسة العلاقة بين ايراد النهر السنوي وكمية الأمطار الساقطة سنويا، ودراسة الاستهلاك المائي وخاصة الزراعي لمحافظة ديالى ومقارنته مع التصاريف وكميات الايراد السنوي لسد مؤخر حمرين الذي يمثل الاطلاقات المائية نحو المشاريع الروائية لحوض ديالى الاسفل .

وأوصت الأطروحة، بضرورة إنشاء السدود بجميع أنواعها على الاودية في منطقة الدراسة بسبب طبوغرافية المنطقة التي تساعد على قيام تلك السدود وخزن المياه الفائضة عن الحاجة في موسم السقوط .

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات