أقام المعهد الطبي التقني بغداد في الجامعة التقنية الوسطى، ندوة علمية عن المتغيرات الكيماوية لأجسام مرضى الزهايمر, بمشاركة باحثين ومختصين.

وتضمنت الندوة, محاضرة تعريفية عن مرض الزهايمر ونسبة انتشاره والأشخاص المعرضين للإصابة به، ومعرفة أسباب المرض وإمكانية الوقاية منه أو تقليل أعراضه أو تأخيره.

وتطرقت الندوة الى محاور أهمها  الفروقات بين مرض الزهايمر والخرف واسباب الإصابة،  فضلا عن التعرف بأنواع الأغذية التي تقلل الإصابة بالمرض وتسليط الضوء عن آخر البحوث والمقالات التي تناولت هذا المرض لعام 2018.

وتهدف الندوة الى تأهيل الملاكات التي تعمل في مجال التوعية الصحية المساندة  ورعاية الأُسر  التي يعاني كبارها أعراض المرض، دون الانتباه لكونها مؤشرات مهمة للمرض.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات