أنجزت دائرة بحوث المواد في وزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة, دراسة علمية عن تحسسية العناقيد النانوية لمادة ثاني اوكسيد القصدير لغاز الكلور كدالة لدرجات الحرارة باستعمال نظرية دالة الكثافة.

وتضمنت الدراسة استعمال نظرية دالة الكثافة فضلا عن طاقة جبس الحرة لحساب تحسسية شبه الموصل لعناقيد ثاني اوكسيد القصدير لغاز الكلور، وبحث تفاعلات استبدال الأوكسجين في تفكك جزيئات الكلور والتصاقية جزيئات الكلور.

وبينت الدراسة أن تفاعلات استبدال الأوكسجين تؤدي إلى زيادة فجوة الطاقة والحصول على درجة الحرارة الفضلى لتحسس غاز الكلور التي تم الحصول عليها من تقاطع طاقة جبس الحرة للامتصاصية العليا .

المزيد حول العلوم و التكنولوجيا
المزيد من المقالات