صدر للتدريسية في كلية التربية الأساسية بالجامعة المستنصرية الدكتورة إيمان عباس علي الخفاف، كتاب حمل عنوان التعليم الإلكتروني.

ويهدف الكتاب الذي وقع في تسعة عشر فصلاً، إلى تسليط الضوء على التعليم الإلكتروني بعدّه نقلة نوعية في التعليم ترتكز على ثلاثة أنواع من التكنولوجيا تتضمن الحاسوب والبرمجيات والإتصالات، وبيان مزايا التعليم الإلكتروني الذي يسهم في نمذجة التعليم وتقديمه بصورة معيارية وتوفير بيئة غنية متعددة المصادر.

وتناول الكتاب مفهوم وأهداف وخصائص وبنية وعناصر التعليم الإلكتروني ومراحل تطوره التأريخي والأسس النظرية التي يبنى عليها، ومبررات استخدام التعليم الإلكتروني ومستوياته المختلفة والمصطلحات المرتبطة به، فضلاً عن استعراض تجارب بعض الدول المتقدمة في مجال تطبيق التعليم الإلكتروني والإدارة الإلكترونية والإشراف التربوي الإلكتروني.

وتطرق الكتاب إلى أهمية التعليم الإلكتروني في العملية الأكاديمية وأنظمة إدارة التعليم الإلكترونية التي تشمل نظم إدارة التعليم (LMS) ونظم إدارة المحتوى (CMS) ونظم إدارة محتوى التعليم (LCMS) ونظم إدارة أنشطة التعليم(LAMS)، فضلاً عن إستراتيجيات التعليم الإلكتروني.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات