أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور قصي السهيل أن المؤسسة الدينية تعاطت بصورة أبوية وراعية وداعمة للمؤسسات التعليمية في العراق.

جاء ذلك خلال كلمة القاها في حفل نظمته العتبة العباسية المقدسة بمناسبة تكريم الطلبة الاوائل على الجامعات.

وقال وزير التعليم العالي إن المؤسسة الدينية لها دور ابوي ليس في المجال الاجتماعي والديني فقط بل في المجالات العلمية والأدبية والتربوية، مبينا أهمية توطيد وزارة التعليم علاقاتها العلمية والاكاديمية مع مختلف المؤسسات الداعمة لقطاع التعليم ومنها العتبات الدينية المقدسة.

واضاف السهيل مثمنا مبادرة العتبة العباسية ان الدعم الذي تقدمه الوزارة ومختلف المؤسسات لشريحة الطلبة سيما المتفوقون منهم يعد دعما  للخزين الاستراتيجي للعراق وثرواته، لافتا الى ان هناك خططا إستراتيجية كفيلة بإنجاح مهام الوزارة وتشكيلاتها الجامعية باعادة العراق الى خارطة المؤسسات التعليمية المتقدمة في المنطقة والعالم.

وعلى هامش تكريم الطلبة الاوائل اشاد وزير التعليم العالي بالمستويات العلمية التي تتمتع بها الطواقم التدريسية في جامعات  الكفيل والعميد ووارث الأنبياء الاهليات، فضلا عن التجهيزات اللوجستية التي تحتاجها العملية التدريسية سيما في التخصصات العلمية منها.

المزيد حول slideshow
المزيد من المقالات