نظمت كلية التربية الأساسية في الجامعة المستنصرية، ندوة علمية عن الوسائل التعليمية المعاصرة وأثرها في إيصال المعلومات للطلبة بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثين والمختصين.

وتهدف الندوة إلى مناقشة السبل الكفيلة لتطوير العملية الأكاديمية والتدريسية، ومناقشة إمكانية الاعتماد على استعمال الوسائل التعليمية المعاصرة ومنها أجهزة الاتصال والتواصل والسبورات الذكية والإذاعات الداخلية والمحاضرات الفيديوية وبيان دور هذه الوسائل في إيصال المعلومات للطلبة.

وتناولت الندوة التطور التاريخي لاستعمال الوسائل التعليمية في عملية التدريس والمتطلبات اللازمة للتحول من التعليم التقليدي إلى التعليم الإلكتروني المعاصر وطرق توظيف التقنيات الحديثة والإفادة منها في العملية التعليمية واستعراض الفوائد التي تقدمها هذه الوسائل لكل من التدريسيين والطلبة.

وأوصت الندوة بضرورة التوجه نحو استعمال الأجهزة والوسائل الحديثة في التدريس ضمن نظام التعليم الإلكتروني وتشجيع تحويل المحاضرات إلى مقررات إلكترونية، فضلاً عن تسهيل التعاون الدولي مع الجامعات في الخارج عن طريق ربط التعليم بشبكات الاتصال للحصول على المعلومات والمصادر العلمية وتبادل الخبرات والتجارب بين الباحثين.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات