أقام المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية في الجامعة المستنصرية، محاضرة علمية عن الكشف المبكر لسرطان القولون، بمشاركة عدد من المختصين والتدريسيين.

وتهدف المحاضرة إلى تسليط الضوء على سرطان القولون الذي يعد من أكثر أورام الجهاز الهضمي انتشارا، وتكون بدايته بكتلة صغيرة الحجم تسمى (بوليب) تتجمع بعد مدة من الزمن لتكون (بوليبات) تتحول إلى أورام سرطانية، وبيان أهمية الكشف المبكر عنه وعلاجه لاسيما مع قلة ظهور العلامات المبكرة لهذا النوع من السرطان كما أن التشخيص في المراحل المتقدمة يقلل من نسبة نجاح العلاح.

وتناولت المحاضرة الأسباب المختلف للإصابة بسرطان القولون وأعراض وعلامات هذا المرض والطرق المتنوعة للوقاية عند كبار السن على وجه الخصوص، والفحوصات الواجب إجراؤها لتشخيص المرض مبكراً ومنها فحص الدم الخفي في البراز واستعمالاتها في الكشف عن قرحة المعدة والبواسير والتهاب الأمعاء والدلالات المبكرة لسرطان القولون.

وتطرقت المحاضرة إلى طرق التعامل مع حالات سرطان القولون بالاعتماد على العلاجات الكيماوية التي تكون ذات تأثيرات جانبية وغير فعالة بدرجة كبيرة.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات