نظم المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية في الجامعة المستنصرية، ندوة علمية عن تقنيات الخلايا الجذعية وتطبيقاتها العلاجية للأمراض السرطانية، بمشاركة عدد من الباحثين.

وتهدف الندوة إلى تسليط الضوء على إمكانية التقنيات الحديثة للخلايا الجذعية في علاج مختلف الأمراض التي يعاني منها الإنسان خصوصا الأمراض السرطانية، والإفادة من البحوث التطبيقية المنجزة في المركز للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

وتناولت الندوة طرق تطوير الخلايا الجذعية والافادة  منها في علاج الأمراض السرطانية المختلفة ومنها أورام الدم، ودورها الفاعل في علاج الأمراض المستعصية.

وتطرقت الندوة إلى التطبيقات العملية التي تجرى لزرع الخلايا الجذعية الذاتي من المصابين بالأمراض السرطانية وطرق التعامل مع المريض والأدوية المستعملة لتحفيز الخلايا الجذعية وكيفية جمعها باستعمال أجهزة خاصة، فضلاً عن طرق ومواد حفظها تمهيداً لإعطائها للمريض بعد تثبيط مناعته.

وأوصت الندوة بتشجيع طلبة الدراسات العليا لإنجاز بحوث علمية تطبيقية تخصصية في مجال الخلايا الجذعية وتطبيقاتها السريرية لعلاج باقي الأمراض السرطانية، وأهمية توسيع آفاق التعاون بين المركز البحثية ومؤسسات الصحة في هذا المجال.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات