أقامت دائرة البيئة والمياه في وزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة ورشة عمل عن الأراضي الرطبة في العراق ومعايير اتفاقية رامسار في اختيار المواقع الدولية.

وتهدف الورشة التي أقيمت بالتعاون  مع مركز إنعاش الاهوار والأراضي الرطبة العراقية في وزارة الموارد المائية، إلى زيادة القدرات والمعارف في مجال إدارة الأراضي الرطبة والمحافظة عليها، والحفاظ على الأراضي الرطبة واستعمالها بطريقة حكيمة من خلال العمل الوطني والإقليمي والتعاون الدولي بشكل يساهم في تحقيق التنمية المستدامة.

وتناولت الورشة معايير اختيار الأراضي الرطبة في العراق لما يمتلكه من أهمية دولية على وفق معايير اتفاقية رامسار، وكيفية  إدارة الأراضي الرطبة والمحافظة عليها، والحفاظ على التنوع الإحيائي في الأراضي الرطبة، ومواجهة التحديات والتهديدات التي تتعرض إليها الاهوار والأراضي الرطبة وتأثيراتها في النظام الايكولوجي فيها وإيجاد الحلول المناسبة لها.

من جهته أكد معاون مدير عام دائرة البيئة والمياه الدكتور سعدي كاظم،  أهمية تطوير الخبرات  في مجال إدارة وحفظ واختيار الأراضي الرطبة وفق معايير اتفاقية رامسار الدولية.

المزيد حول العلوم و التكنولوجيا
المزيد من المقالات