نظمت دائرة البحث والتطوير في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ورشة عمل عن تفعيل الدور العلمي للمكتبة الافتراضية العلمية العراقية.

وقال وكيل الوزارة لشؤون البحث العلمي الدكتور فؤاد قاسم محمد في كلمة خلال الورشة أن أهمية المكتبة العلمية الافتراضية تكمن في توفير المصادر العلمية الحديثة للباحثين في كل الجامعات العراقية لاغناء حركة البحث العلمي في العراق بكل ماهو جديد.

وأكد على ضرورة أعادة الحياة للمكتبة الافتراضية بعد توقف لمدة سنتين من خلال دعمها بالمصادر العلمية الجديدة، داعيا في الوقت نفسه الباحثين الى اعتماد المكتبة العلمية الافتراضية للحصول على المصادر وإشاعة ثقافة الاعتماد عليها في كل الجامعات من خلال عقد ورش عمل في كافة تشكيلات الوزارة.

وتضمنت الورشة التعريف بالمصادر العلمية الجديدة التي أضيفت الى المكتبة فضلا عن بيان آليات الدخول الى قواعد البيانات والمحتويات العلمية المتوفرة في قواعد بيانات سكوبس من خلال المكتبة الافتراضية العلمية العراقية.

واستعرضت الورشة ترتيب العراق عالميا واقليميا من حيث غزارة البحث العلمي مبينة ان العراق يمتلك اعدادا كبيرة من البحوث العلمية لكنها بحاجة الى ان تنشر على مواقع ومحركات البحث العالمية والمجلات المؤرشفة ضمن تلك المواقع للارتقاء بمكانة العراق العلمية الى الموقع الذي يستحق.

المزيد حول أخبار الوزارة
المزيد من المقالات