نظمت مديرية التدريب في وزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة دورة عن الاقتصاد المدور بوصفه نظاماً بيئياً يعتمد على موارد طبيعية نظيفة ،بمشاركة باحثين ومختصين.

وتضمنت الدورة محاضرة ألقاها الباحث عمر فريد احمد تناول خلالها طبيعة الاقتصاد المدور وتطبيقاته على المنتجات في العراق من خلال التقليل من مادة الكاربون ابتداءً من استخراج المواد الأولية من الطبيعة ونقلها وتصنيعها وصولاً إلى نهاية العمر الإنتاجي للمنتج وتدويره ضمن النظام البيئي .

وتناولت الدورة تطبيقات هذا النظام في حياتنا العملية لمواكبة التطور الحاصل في الدول المتقدمة من خلال الحفاظ على بيئة نظيفة وعدم الإسراف بعناصر الطبيعة حيث يتم تدريب المختصين على الاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية فضلاً عن توظيف الطاقات المتجددة في عمليات التصنيع والتعامل مع المنتج خلال دورة حياته الكاملة لبلوغ أفضل أداء ضمن نظام بيئي متسلسل دائري .

المزيد حول العلوم و التكنولوجيا
المزيد من المقالات