تمكن التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور أحمد حسون علي، من إنجاز دراسة علمية عن معالجة مياه الصرف الملوثة بالأصباغ بإستعمال مواد ممتزة معدلة منخفضة التكلفة.

وتهدف الدراسة إلى بحث إمكانية معالجة مياه الصرف الصحي، وإزالة كل من الأصباغ الزرقاء الفعالة (RB) والأصباغ الحمراء الفعالة (RR) والأصباغ الصفراء الفعالة (RY) من هذه المياه الملوثة التي جرت محاكاتها في أنظمة مفردة ومختلطة (ثلاثية) بواسطة عملية الإمتزاز.

واعتمدت  الدراسة على استعمال عدد من المواد الممتزة المعدلة منخفضة التكلفة، وأهمها قشور الأرز (RH) ونشارة الخشب (SD) وحمأة الصرف الصحي (SS) والكربون المنشط الحبيبي كمواد ممتزة، والتحري عن فعاليتها في معالجة المياه الملوثة وإزالة الصبغات منها.

وأظهرت نتائج الدراسة أن  RH  تمتلك كفاءة إزالة عالية للأصباغ الثلاثة، إذ وصلت نسبتها القصوى إلى 95.77٪ و89.26٪ و80.36٪ لكل من RB  وRR وRY على التوالي.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات