أعدت دائرة البيئة والمياه في وزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة دراسة علمية عن تصنيع الخرسانة البوليميرية من مخلفات المواد المعادة .

وتناولت الدراسة التي قدمها الدكتور محمد طاهر حمزة، إنتاج مادة متراكبة تُعرف بالخرسانة البوليميرية لمعالجة جزء من مشاكل النفايات الصلبة الناتجة من عمليات هدم المباني ومخلفاتها واستخدامها بديلاً عن انواع الركام (الرمل) المستخدم في الخرسانة التقليدية، فضلا عن استبدال الاسمنت بمواد بوليميرية كمادة رابطة لتقليل انبعاثات غاز ثنائي اوكسيد الكاربون الناتج عن عملية تصنيع الاسمنت .

وبينت الدراسة امكانية استخدام ركام الخرسانة الاعتيادية ومخلفات السيراميك وطابوق البناء الاعتيادي والرمل في تصنيع الخرسانة البوليميرية بعد اجراء عدد من الاختبارات الفيزيائية والميكانيكية والتي أظهرت متانة عالية وانحناءً جيداً للمواد المحضرة .

المزيد حول العلوم و التكنولوجيا
المزيد من المقالات