نظمت كلية الصيدلة في الجامعة المستنصرية، ورشة عمل عن نقص فيتامين دي (D) وعلاقته بحدوث إضطرابات الغدة الدرقية، بمشاركة عدد من التدريسيين.

وتهدف الورشة التي قدمتها التدريسية في الكلية أسيل غسان داود، إلى تسليط الضوء على الفائدة الكبيرة لفيتامين دي (D) بالنسبة لصحة جسم الإنسان بصورة عامةً وعلاقته باضطرابات الغدة الدرقية، وأهميته في الحفاظ على سلامة العظام وامتصاص المعادن الضرورية كالكالسيوم والفسفور، فضلاً عن بيان دوره الأساسي في تقوية مناعة الجسم.

وتناولت الورشة مصادر فيتامين دي (D) المتنوعة، والأسباب المخلفة لحدوث النقص في مستوى هذا الفيتامين بجسم الإنسان، والذي يمكن أن يلعب دوراً في الإصابة بمختلف الأمراض المناعية وأهمها إضطرابات الغدة الدرقية، فضلاً عن أنه يؤدي إلى الخلل في مستويات هرمونات T3 وT4 وTSH الضرورية لتنظيم عمليات الأيض في الجسم.

وأوصت الورشة بضرورة إجراء الفحوصات الدورية لمعرفة نسب فيتامين دي (D) وضمان عدم انخفاضها عن الحدود الطبيعية، واستشارة الطبيب المختص عند حدوث نقص في مستوياته الطبيعية.

المزيد حول أخبار الجامعات
المزيد من المقالات